Delicious facebook RSS ارسال به دوستان نسخه چاپی ذخیره خروجی XML خروجی متنی خروجی PDF
کد خبر : 200572
تاریخ انتشار : 1/23/2017 7:37:53 PM
تعداد مشاهدات : 91

رسالة تعزية المرجع الديني بمناسبة حادث مبنی بلاسكو المؤلم

بعد وقوع حادث اشتعال النيران بمبنى بلاسكو في طهران الذي بعث على الأسى و الأسف و وفاة مجموعة من الناس و رجال الاطفاء المضحّين، أصدر المرجع الديني الأعلی سماحة آية الله العظمى شبيري الزنجاني رسالة تعزية بهذه المناسبة

رسالة تعزية المرجع الديني بمناسبة حادث مبنی بلاسكو المؤلم

 

بعد وقوع حادث اشتعال النيران بمبنى بلاسكو في طهران الذي بعث على الأسى و الأسف و وفاة مجموعة من الناس و رجال الاطفاء المضحّين، أصدر المرجع الديني الأعلی سماحة آية الله العظمى شبيري الزنجاني رسالة تعزية بهذه المناسبة.



 

جاء نص رسالة سماحته كما يلي:

 

بسم الله الرحمن الرحیم

قال الله تبارك و تعالی: "وَ بَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَ إِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَ رَحْمَةٌ وَ أُولٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُون"َ (بقره ۱۵۵-۱۵۷)

حادث مبنی بلاسكو المؤلم الذي فقد فيه مجموعة من خيرة أبناء هذه الأرض حياتهم، ثقيل على قلوب الجمیع.

 

إنّي أقدم التعازي بمناسبة  هذه المصيبة المؤلمة إلى صاحب العصر والزمان "عجّل الله تعالی فرجه الشریف" و الشعب الإیرانی الصابر خاصة العوائل المصابين و إلی جمیع الاطفائیین الفدائیین المضحّين و  أسال الله تبارك و تعالى أن يرفع درجات ضحایا هذه الكارثة، و أتمنی الصبر الجمیل لعوائلهم.

 

أن الموت طريق لایمكن لأحد أن لایسلكه و طوبى لأولئك الذين سلكوا هذا الطریق بهذه البطولة و الشجاعة و هیئوا لأنفسهم حسن العاقبة المثیر للغبطة.

روي عن النبيّ الخاتم«مَن رَدَّ عَن قَومٍ مِنَ المُسلِمينَ عادِيةَ ماءٍ أو نارٍ وَجَبَت لَهُ الجَنَّةُ». (كافی ج2 ص 164، ج5 ص 55) و وفقا لرواية أخرى منه"صلی الله علیه و آله" یکون أجر هذا الشخص أجر الشهيد.

 

  22من الربیع الثانی 1438

سيد موسى شبیري الزنجاني