Delicious facebook RSS ارسال به دوستان نسخه چاپی ذخیره خروجی XML خروجی متنی خروجی PDF
کد خبر : 81449
تاریخ انتشار : 8/25/2015 3:33:23 PM
تعداد مشاهدات : 411

البعد العلمي في حیاة الإمام الرضا علیه السلام من أبرز أبعاد حیاته علیه السلام

كان یعیش الإمام الرضا علیه السلام في ظروف تقام فیها المناظرات و المحافل العلمیة و كان الخلیفة مأمون نفسه یهتم بالمسائل العلمیة اهتماما تامّا.

البعد العلمي في حیاة الإمام الرضا علیه السلام من أبرز أبعاد حیاته علیه السلام

كان یعیش الإمام الرضا علیه السلام في ظروف تقام فیها المناظرات و المحافل العلمیة و كان الخلیفة مأمون نفسه یهتم بالمسائل العلمیة اهتماما تامّا.

إنّ شهرة الإمام علیه السلام بالإمام الرئوف في مجتمعنا لاتعني أن هذا العنوان أبرز عناوینه بل الأبرز هی علمیة الإمام التي كانت ظاهرة في عصره.

كما یسمّي الإمام في بعض الأحادیث بـ«عالم آل محمد» و مأمون العباسی الخلیفة المعاصر للإمام علیه السلام أیضاً كان عالما و مهتمّا بالمسائل العلمیة. أقام مأمون مناظرات علمیة كثیرة للإمام الرضا علیه السلام التي متونها قد تفید أهل العلم.

اشتهار الإمام الرضا علیه السلام بالإمام الرئوف حصیلة رجوع الناس إلیه فهو علیه السلام كان یقعد شأنا كان الناس یرجعونه لحل مشاكلهم و لقضاء حوائجهم.

وقضی حوائج كثیرة في مجیئه إلی إیران و ترجع إلیه الشیعة في إیران متی یواجهون مشكلة إلی یومنا هذا و قد انقضی كثیر من حوائجهم و هذا هو السبب لاشتهاره علیه السلام بالرئوف.